الأحد، 30 مارس، 2008

عم زكريا .. هل تأخذني معك؟


تجد عم زكريا دائما متقوس الظهر منحني الرقبة عابس الوجه ...

تجده متكوما في هذا الركن و قد ضم ركبتيه بقوة إلى صدره ..

أو تجده خلف قضبان هذا الشباك القديم ينظر إلى السماء ...

لعله يراقب النجوم أو السحاب أو المجهول ... أو شيئا آخر لا ندريه نحن و لا هو ..

أو تجده ممدا على فراشه كجسدا بلا روح إلا ان تسمع منه أنين ضعيف فتعرف انه لازال حيا ..

عم زكريا كان ملكا عظيما ... و لازال ..هو يقول أنه لازال .. و لكنه الآن ملكا حزينا ..

عم زكريا يملك قوى خارقة و ملكوتا كبيرا ...

عم زكريا ضاقت به نفسه يوما فقرر ان يعاقب كل من حوله ... بأن يخفيهم ..

عم زكريا أخفى بقواه الخارقة كل اهله و أصحابه و جيرانه و حتى حبيبته أخفاها ..و أخفى وزيره و معاونيه و خدمه ... أخفى كل من يعرف على وجه الأرض..

فلما اراد ان يسترجعهم مرة أخرى .. لم يجد قواه .. و ظل يحاول مرارا و تكرارا .. و ينتظر ليال طويلة لعله تزول أثر قواه فيظهرون مرة أخرى ...

هو يعلم تماما انهم موجودين ... و لكنه لا يراهم ... لانهم مختفين ..

أياما و شهورا و سنوات تمر ... و لا يزيد إلا بكاء عم زكريا و تقوس ظهره و انحناء رقبته ..

و اذا دنوت منه وسألته ... يخبرك انه لا يريد شيئا إلا ان يختفي ليلحق بهم و يراهم و يجلس معهم ...

فاذا قلت لهم انهم ماتوا و أنك ستلحق بهم عندما ياتي اجلك ..
أكد لك ان " الموت علينا حق ، أنا عايز أختفي ، مين اللي جاب سيرة الموت ..."

فاذا سألته عنك و عن الاخرين ممن يحدثهم .. سيخبرك " انتم و لا حاجة ، لان الناس اختفوا ... انتم مالكومش أي معنى .."

و اذا أردت أن تشحذ همته و تحثه على الاستحمام مثلا ... فعليك ان تخبره انك سمعت انه سيختفي بعد قليل ... لتراه متهلل الوجه منبسط الأسارير عالي الهمة ينجز كل ما تطلبه منه ...

******************************


عم زكريا مريض عقلي بمستشفى العباسية ، تراه هناك في عنبر على نفقة الدولة .. يجلس كما ذكرت في نفس الاماكن منذ سنوات طويلة جدا...


و لا يفعل شيئا إلا ان يحلم بالاختفاء..

علني سأزوره قريبا فأطلب منه اذا آن الأوان للاختفاء ان يأخذني معه .. أو سأطلب من القائمين على رعايته أن يحجزوا لي سريرا بجواره...

الخميس، 27 مارس، 2008

مبهورة


مبهورة دي بقى ليها كذا مبرر ...


.



من منطلق الإنبهار ...

.

فأنا دائمة الإنبهار بمعطيات عهدتها و لم أعهدها في حياتي...

.



و من منطلق الإبهار...

فانا أبهر نفسي بأشياء لا اتوقعها مني أبدا...

.




و من منطلق البهارات :) :) ... فقد وضعت الدنيا علي من بهاراتها كتير جدا ...فاصبحت بسببها مبهورة..


..





المدونة دي لمين ؟؟؟

.



لي عشان مكلمش نفسي .... براحتي

.

.



أسئلة موجهة لأي حد يدخل هنا

...

:

1- ايه المصدر بتاع مبهورة و ايه الفرق بين الإبهار و الانبهار؟؟

.


2- هي في محددات معينة في حياتنا للانبهار ؟؟؟ و لا عادي براحتنا؟؟

.


3- هو الانبهار ده شئ كويس ؟؟
 

أوركــــيد أبيض Copyright © 2009 Flower Garden is Designed by Ipietoon for Tadpole's Notez Flower Image by Dapino